مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في المشروعات الأثرية المتوقفة
مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في المشروعات الأثرية المتوقفة

مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في المشروعات الأثرية المتوقفة صحيفة اليوم نقلا عن الوفد ننشر لكم مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في المشروعات الأثرية المتوقفة، مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في المشروعات الأثرية المتوقفة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز، مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في المشروعات الأثرية المتوقفة.

صحيفة اليوم كتب - سيد الشورة: 

صرح الدكتور خالد العناني وزير الآثار أن الحكومة خصصت مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في بعض المشروعات الأثرية المتوقفة والمتاحف التي كانت متوقفة، ولإصلاح ما دمره الإرهاب من المتاحف الأثرية مثل: متحف ملوي الذي تم تدميره بالكامل في عام 2013، وافتتح بعد 3 سنوات بعدما عاد أفضل مما كان، ومتحف الفن الإسلامي الذي تم تدميره عام  2014، وتم افتتاحه يناير هذا العام.

وأشار العناني إلى أنه تم عقد اتفاقيات مع السعودية ولبنان، وجار عمل اتفاقيات أخرى مع العراق وتونس والأردن لمنع تهريب الآثار وتبادل الخبرات، وتم ضبط آثار تنتمي للعراق واليمن في مصر خلال عامل 2016 و2017، وتم ردها  للعراق وجار انتهاء إجراءات تسليم الآثار الخاصة باليمن.

وأكد الوزير أن حاكم إمارة الشارقة الدكتور سطان القاسمي أبلغه منذ أسبوعين بضبط 354 قطعة أثرية مهربة من مصر، وتم تسليم هذه القطع الأثرية، ودخلت مخازن المتحف المصري.

جاء ذلك خلال افتتاح فعاليات المؤتمر الدولي العشرين للاتحاد الآثاريين العرب والمقام بقاعة الاحتفالات الكبري بجامعة الفيوم برعاية الدكتور خالد إسماعيل حمزة رئيس الجامعة، والدكتور عاطف منصور عميد كلية الآثار، وبالتنسيق مع الدكتور علي رضوان رئيس الاتحاد العام للأثريين العرب، والدكتور محمد

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

الحكلاوي أمين عام الاتحاد. 

وقال عميد كلية الآثار، إن المؤتمر يأتي نتيجة للتعاون البناء بين المؤسسات العلمية ممثلة في جامعة الفيوم، والاتحاد العام للأثريين العرب للتأكيد على سياسة مصر الداعمة للحفاظ على التراث الحضاري العربي؛ لما له من مكانة يتبوأها على أرض العرب، ودعمًا لحمايته في ظل الظروف الراهنة من كل المخاطر التي تهدد سلامة التراث في البلدان التي تشهد صراعات أو من جراء دعاوى التطرف، وأثرها السلبي على مستقبل التراث الحضاري في مصر والعالم العربي.
أوضح الدكتور وليد خليل منسق عام اتحاد الآثاريين العرب، والأستاذ المساعد بقسم الآثار الإسلامية بكلية الآثار بجامعة الفيوم أن المؤتمر سيتناول مناقشة أكثر من 150 بحثا من ممثلي الدول العربية المشاركة وهم: " مصر – السعودية – العراق – الكويت – سوريا – البحرين – المغرب – اليمن – الإمارات – السودان – الأردن " . 
وأشار إلى أن التخصصات تنقسم إلى: عصور ما قبل التاريخ، والمخربشات، والنقوش الصخرية، وآثار وديانة ولغات قديمة، وتاريخ وحضارة قديمة وإسلامية، وعمارة وفنون قديمة وإسلامية، وفقه العمران الإسلامى، وتاريخ الفن والنقوش والكتابات، والمسكوكات القديمة والإسلامية، والتصوير والرسوم الجدارية، والتواصل الحضارى "التأثيرات المتبادلة"، والمخطوطات وفنون الكتابة، وصيانة وترميم الآثار.

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم، مليار و270 مليون جنيه لاستئناف العمل في المشروعات الأثرية المتوقفة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوفد