جريمة في شارع المدينة المنورة: "صبي راح يسرق تاجر قتله وماخدتش جنيه"
جريمة في شارع المدينة المنورة: "صبي راح يسرق تاجر قتله وماخدتش جنيه"

جريمة في شارع المدينة المنورة: "صبي راح يسرق تاجر قتله وماخدتش جنيه"

صحيفة اليوم نقلا عن الوطن ننشر لكم جريمة في شارع المدينة المنورة: "صبي راح يسرق تاجر قتله وماخدتش جنيه"، جريمة في شارع المدينة المنورة: "صبي راح يسرق تاجر قتله وماخدتش جنيه" ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز،

جريمة في شارع المدينة المنورة: "صبي راح يسرق تاجر قتله وماخدتش جنيه"

.

صحيفة اليوم "طعنة نافذة في الصدر".. كانت كفاية لقتل تاجر الجلود.. طعنة بـ" كزلك" اخترقت الصدر ووصول لظهر الضحية.. جريمة هزت منطقة العمرانية كانت بدافع السرقة ونفذها "صبي" لم يتجاوز السابعة عشر.. المتهم قتل التاجر السبعيني لسرقته.. ولكنه لم يسرق شيئا وترك الـ"كزلك" في جسده وفرَّ هاربا.. حتى ألقي القبض عليه.. الواقعة التي استغرقت نصف ساعة احتوات على تفاصيل كثيرة.. جاءت في محضر الشرطة وتحقيقات النيابة واعترافات المتهم، كالتالي:

"مقتل تاجر الجلود"

كانت عقارب الساعة تشير إلى الثامنة والنصف مساء يوم الأحد الماضي.. ظهر تجمع كثير من أهالي شارع ماهر حداد المتفرع من شارع المدينة المنورة بمنطقة العمرانية أمام عقار مكون من 5 طوابق.. وقف أهالي المنطقة يرددون عبارات "الحاج شوقي.. تاجر الجلود اتقتل.. اتقتل في بيته.. واحد قتله وهرب وهو عايش وسط أولاده".. أبناء المجنى عليه ورواد المنطقة في حالة ذهول.. بعد مشاهدتهم منظر قتل الضحية مقتولا ومغروس في جسده "كزلك".

"طعنة واحدة"

أسرع عدد من جيران الضحية إلى قسم شرطة العمرانية.. وطلبوا مقابلة رئيس المباحث المقدم محمد داود.. وعقب السماح لهم بالدخول إلى القسم قال أحدهم للمقدم داود: "ياباشا الحقني عندنا قتيل.. الحاج شوقي اتقتل"، وعلى الفور انتقل رئيس المباحث بصحبة الرائدين محمد نجيب وفواز حسين معاوني المباحث، إلى مكان البلاغ، وتبين أن الجريمة وقعت داخل شقة المجني عليه في الطابق الأرضي، وأن العقار مكون من 5 طوابق، وهو مملوك للضحية ويقيم معه 3 من أبنائه، والضحية يقيم بمفرده في الطابق الأرضي.

على الفور أخطر المقدم محمد داود، اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، بتفاصيل جريمة القتل، وانتقل اللواء إبراهيم الديب مدير الادارة العامة للمباحث إلى مكان الواقعة بصحبة فريق من مباحث غرب الجيزة على رأسهم اللواء محمد عبد التواب مدير المباحث الجنائية، إلى مكان الواقعة، وتم مناظرة الجثة، وتبين أن الضحية مصاب بجرح طعني نافذ اخترق صدر الضحية، وأن سلاح الجريمة "كزلك"، وأكدت المعانية أن القاتل من المترددين على الضحية، لسلامة نوافذ الشقة، وأن مشاجرة وقعت بين الضحية والقاتل المجهول نظرا لوجود بعثرة فى محتويات الشقة، وتأكيد عدد من الشهود أنهم سمعوا أصوات استغاثة من الضحية في وقت معاصر للجريمة.

"القاتل.. صبي جزار"

عقب الانتهاء من المعاينة، أخطر اللواء عصام سعد مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، المستشار أحمد الأبرق، المحامى العام لنيابة العمرانية، وانتقلت النيابة وناظرت جثة المجني، وقررت عرضها على الطب الشرعي لتشريحها لبيان سبب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة وتحديد هوية القاتل ودوافع الجريمة لاتخاذ قرار بضبطه وإحضاره.

عقب الانتهاء من المناظرة، عقد اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث اجتماعا موسعا مع ضباط قطاع غرب الجيزة ووضع خطة بحث وتحر لضبط الجاني، وجاءت كالتالي: فحص قاطني العقار والجيران والمترددين على الضحية.. فحص علاقات المجني عليه لمعرفة عما إذا كان هناك خلافات شخصية مع أحد من عدمه.. لتحديد دوافع الجريمة وضبط القاتل.. انطلق فريق البحث الذي يضم 7 ضباط من إدارة البحث الجنائي بينهم المقدم محمد داود رئيس مباحث العمرانية والرائدين محمد نجيب وفواز حسين معاوني المباحث تحت قيادة اللواء محمد عبد التواب مدير المباحث الجنائية، فى تنفيذ خطة البحث.

وبدأت القوات في فحص علاقات الضحية وقاطني العقار والعقارات المجاورة ومناقشة أسرة الضحية واصحاب المقاهي والمحلات القريبة من مكان الجريمة، حتى توصلت القوات بـ48 ساعات إلى شاهد رؤية أدلى بـ"أوصاف" صبي كان خارجا مسرعا من العقار مكان الواقعة في وقت معاصر للجريمة.. وكثفت القوات جهودها حتى توصلت إلى أن المتهم 16 سنة ويعمل صبي جزار، وأنه كان يتردد على المجني عليه لوجود تعاملات تجارية بينهما في بيع وشراء الجلود.. انطلقت مأمورية من المباحث وألقت القبض على المتهم المقيم في مكان قريب من مكان الجريمة.

"روحت اسرقه.. قتلته وماسرقتش جنيه"

وقف المتهم الذي لم يتجاوز عمره السابعة عشر، أمام اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، معترفا: " والله يا بيه أنا مش عارف أضحك ولا أبكي.. كنت عايز أسرق عمي شوقي.. بس قتلته وضيعت مستقبلي.. عارف يا بيه كنت عايز أسرقه علشان أرضي أمي.. كانت لازم تاخد مني 350 جنيه.. أنا بصراحة قبضت من المعلم بتاعي وصرفت الفلوس على الهدوم والأكل.. فقررت أسرق المجني عليه.. اخترته علشان كنت عارف أن هو معاه فلوس كنت بتعمل معاه في بيع الجلود.. وروحت علشان اسرقه قتلته.. وبردوا ماسرقتش جنيه منه.. واستلفت الفلوس من واحد صاحبي علشان أمي تاخدهم.. وفي الآخر اتقبض عليا".

"4 ايام"

عقب ذلك تمت إحالة المتهم للنيابة وسجلت النيابة اعترافات المتهم بالصوت والصورة وقررت حبسه لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة القتل العمد المقترنة بالسرقة وحيازة أسلحة بيضاء دون ترخيص، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، واستعجلت النيابة تقرير الطب الشرعي الخاص بالضحية تمهيدا لإحالة المتهم للمحاكمة الجنائية أمام الجنايات.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم،

جريمة في شارع المدينة المنورة: "صبي راح يسرق تاجر قتله وماخدتش جنيه"

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوطن