«ديلي تليجراف»: الفضائح تهز عرش «تيريزا ماي»
«ديلي تليجراف»: الفضائح تهز عرش «تيريزا ماي»

«ديلي تليجراف»: الفضائح تهز عرش «تيريزا ماي»

صحيفة اليوم نقلا عن الدستور ننشر لكم «ديلي تليجراف»: الفضائح تهز عرش «تيريزا ماي»، «ديلي تليجراف»: الفضائح تهز عرش «تيريزا ماي» ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز،

«ديلي تليجراف»: الفضائح تهز عرش «تيريزا ماي»

.

صحيفة اليوم أكدت صحيفة «ديلي تليجراف» البريطانية، أن رئيسة الوزراء البريطانية «تيريزا ماي»، تواجه أزمة كبيرة بسبب فضائح الوزراء فى حكومتها.
وقالت الصحيفة فى تقرير لها، إن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، ستغامر بمحاولة إعادة فرض سيطرتها من جديد داخل بريطانيا، وأنها تواجه ضغطا كبيرا لإجراء تعديلات جذرية فى تشكيلها الوزاري لإعادة بسط سلطتها.
وأوضحت الصحيفة، أن «ماي» تواجه العديد من الأزمات الحكومية التي تهدد بقاءها وفى مقدمتها رحيل وزيرين من حكومتها خلال أسبوع واحد، كما أنها تواجه أزمة مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، فضلًا عن فضيحة التحرش الجنسي فى «ويستمنستر» ونشر الميزانية خلال 13 يومًا، وزيادة عدد المعارضين لها فى مجلس الوزراء.
وأضافت الصحيفة البريطانية، أن حكومة «ماي» تواجه مأزقًا تلو الآخر، مشيرة إلى أن الكثير من المحافظين يرون أن فرصة ماي الوحيدة بإعادة بسط سلطتها، تكمن فى إجراء تعديل وزاري جذري.
وألقى تقرير الصحيفة البريطانية الضوء على أحدث أزمتين تواجههما حكومة ماي، أولها ما حدث بسبب وزير الخارجية بوريس جونسون الذي تعرض لانتقادات عنيفة، بعد قوله إن المواطنة التي تدعى «نازنين زاغري - راتكليف»، وهي من أصل إيراني، كانت تدرب صحفيين فى طهران، وهو ما يعرضها لعقوبة إضافية.
والأزمة الثانية جاءت بسبب وزيرة التنمية الدولية البريطانية «بريتي باتيل»، التي استقالت بعد عقدها لقاءات غير مصرح بها مع مسئولين إسرائيليين.
وكانت ماي اجتمعت مع باتيل الاثنين الماضي، إلا أن رئيسة الوزراء البريطانية قررت عدم طردها من الحكومة، الأمر الذي وصفه الكثيرون بأنه يعكس ضعفها، حسبما أفاد التقرير البريطاني.
واختتمت الصحيفة البريطانية تقريرها، بأن إقالة بعض الوزراء الذين لا يؤدون عملهم بشكل جيد، يعتبر أمرًا روتينيًا بالنسبة لأي قائد قوي، إلا أن إقدام «ماي» على هذه الخطوة يعد مغامرة غير محسوبة، إذ أنها غامرت مسبقًا عندما دعت لإجراء انتخابات مبكرة لرغبتها بتشكيل حكومة قوية تقود البلاد للخروج من الاتحاد الأوروبي، إلا أنها خسرت الأغلبية المطلقة للمحافظين فى البرلمان، ومنيت بخيبة أمل كبيرة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم،

«ديلي تليجراف»: الفضائح تهز عرش «تيريزا ماي»

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الدستور