ليست للأغنياء واللاتينيين فقط.. دليلك للاستمتاع بـ «الأوبرا»
ليست للأغنياء واللاتينيين فقط.. دليلك للاستمتاع بـ «الأوبرا»

ليست للأغنياء واللاتينيين فقط.. دليلك للاستمتاع بـ «الأوبرا» صحيفة اليوم نقلا عن ساسة بوست ننشر لكم ليست للأغنياء واللاتينيين فقط.. دليلك للاستمتاع بـ «الأوبرا»، ليست للأغنياء واللاتينيين فقط.. دليلك للاستمتاع بـ «الأوبرا» ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز، ليست للأغنياء واللاتينيين فقط.. دليلك للاستمتاع بـ «الأوبرا».

صحيفة اليوم التجربة تكسر حواجز من الخوف ظننا يومًا أنها لن تنكسر، الأمر نفسه مع دخول دار الأوبرا وما قد لا تعرفه أن كونك مواطنًا أو سائحًا يمنحك فرصة الدخول لأي دار أوبرا في العالم بالمجان، إذا تابعت العروض المجانية على الموقع الرسمي للأوبرا التابعة للدولة التي تقيم بها، نعم. بهذا قد خطونا الخطوة الأولى والأهم. هل تحب حضور عرض تتفاعل معه وتخرج مستمتعًا، بل تتناقش فيه مع أصدقائك على صفحتك على مواقع التواصل الاجتماعي؟ أنت تستطيع.

ما هي الأوبرا؟

إذا كنت تبحث عن أهمية حقيقية لفهم الأوبرا، فعليك معرفة أن الأعمال الفنية تلعب دورًا أساسيًا في تنمية إحساس الإنسان بالجمال، وتربية ذوقه، وفي تهذيب مشاعره، والارتقاء به إلى المستوى الإنساني الأمثل، فتحملنا من زحمة حياتنا العملية المليئة بالهموم إلى عالم لا ينقلنا إليه سواها، تبعث الحياة في أروع ما تختزنه ذاكرتنا من صور، وتجسد أمامنا في اليقظة كائنات شبيهة بتلك التي تصورها لنا أحلامنا في النوم.

بدايًة، ولدت الأوبرا في القرن الـ16 بأوروبا، ما سمي بعصر الباروك، تمثيلًا للرغبة في إطلاق الحدود فيما بين جميع الفنون، ولهدم الأسوار التي تفصلها عن بعضها البعض؛ إذ يجب أن تتآلف جميعها ضمن العمل الدرامي؛ مكونة وحدة ضخمة.

الأوبرا في تعريفها، هي مسرحية مغناة، مزيج من الكلمات والموسيقى، الكلمات كوسيلة للتعبير عن الجانب الموضوعي في المسرحية، أما الموسيقى لإيقاظ انفعالاتنا العميقة ومشاعرنا التي تعجز أمامها الكلمات وحدها، ففي الأوبرا نفس المشاعر التي نعيشها في حياتنا اليومية (الغيرة، الخيانة، الصداقة، الحب، الصراع،…إلخ)، فنعيش مع الشخصية حالتها التي تمر بها، وندرك في الأبطال جزءً من كياننا، وبهذا المعنى تكون الأوبرا وسيلة تساعدنا في التعرف على أنفسنا.

هل الأوبرا فن من أجل الجميع؟

نعم، الجزء الأصعب في مهمتنا هو الهروب من قولبة الأوبرا داخل عقلنا بأنها فن نخبوي للأغنياء والطبقة الأعلى من المثقفين، وأنه من أساسه فن غريب على الثقافة الشرقية، وبلغة لم يعد يستخدمها أحد.

هذا البعد عن الأوبرا أوافقك الرأي أنه مريح، ربما بسبب الجهد الذي تحتاجه منك قبل حضور أحد عروضها، أو صعوبة فهم حوار المذيعة مع قائد الأوركيسترا في البرامج المنقولة مباشرة من الأوبرا، ولكن الأوبرا فن سامي، ومزيج ساحق من الموسيقى والدراما والشعر، ومشاعر تظهر واضحة في أصوات المغنيين، فيضحكون ويبكون ونضحك ونبكي معهم، وربما هنا يكمن اختلافها عن باقي العروض.

كيف تستمع للأوبرا في أول مرة؟

من غير المفضل أن تقطع أقصر الطرق بشراء تذكرة لحضور عرض الأوبرا بنهاية الأسبوع في أقرب مسرح لك، فبكل تأكيد لا تتشابه عروض الأوبرا جميعها من حيث لغة الغناء، والعصر الذي تدور فيه القصة، فلابد أن يكون لدينا خلفية عن الأحداث وظروف العصر لفهم أفضل، ومحاولة ربط الشعر بالموسيقى؛ لأن الشعر تعبير عن الأحداث، والموسيقى المصاحبة تعبر عن إحساس الشخصيات وحزنهم وفرحهم أو اقتراب الخطر.

قد لا يكون العرض مناسبًا لزيار الأوبرا لأول مرة. من ناحية أخرى، فقبل نية الاستمتاع بالأوبرا، هناك بعض الجهد البسيط عليك بذله في البداية، فيستحسن التعرف على العرض الذي تنوي حضوره، وسيكون الوضع أفضل إذا تعرفت على جنسية الفرقة التي ستؤديه، وأخذت فكرة عن القصة، وإن كانت في الأصل حدثًا واقعيًا، مثل أوبرا عايدة، وأوبرا سالومي، أو رواية لعكس ظرف تاريخي، مثل أوبرا لاترافياتا المأخوذة عن رواية غادة الكاميليا، والتي تحكي عن التغير الذي عصف بالطبقات الاجتماعية بعد الثورة الصناعية، وتوالت القصص المأخوذة عنها في معظم الثقافات عن هذه الفترة المضطربة في تاريخ الحضارات، وتأكد من أن لهذا الجهد مردوده.

اقرأ أيضًا:

كيف نفهم عروض الأوبرا؟

إذا أردت لنفسك الاستمتاع بالأوبرا، سواء في المسرح أو المنزل، أو السماع لموسيقاها وكلماتها بالسيارة، فقراءة ملخص القصة قبل الاستماع قد يكون كافيًا، ولنتيجة أفضل يمكنك قراءة النص الشعري كاملًا لعرض الأوبرا على الإنترنت، أو في نسخته المطبوعة في كتاب، أو مع اسطوانة العرض الأوبرالي والتي يلحق بها الملخص والنص الكامل.

Embed from Getty Images

إذا اطلعت جيدًا على القصة وأبطالها وحبكتها، فقد حان الوقت لسماع الموسيقى، ودع روحك تسبح معها دون مقاومة؛ لتشعرك بما لم يقله النص، واعلم أن الأوبرا من الممكن أن تمتد من ثلاث ساعات إلى ثلاث أيام – بالتأكيد – مع العديد من الفواصل، ولكني أمهدك لملحمة درامية غنائية راقصة طويلة.

بعد ذلك يمكنك الاستماع للموسيقى وأنت تقرأ النص الكامل، اقرأه بلغتك، وبلغته الأصلية إذا تمكنت من ذلك، وكان عندك المساحة للبحث عن الكلمات التي قد لا تعرفها، ولاحظ ما يضيفه المؤدي في نطقه لكل كلمة، وتعبيره عن مشاعره.

الفيديو السابق هو عرض كامل لأوبرا «لاتوسكا» مع ترجمة فورية باللغة الإنجليزية عن اللاتينية، إذا استمعت لها بدون قراءة الترجمة ومتابعة الممثلين، ستدهشك الموسيقى وهي تشعرك بالخطر أو الحب أو الحزن، حتى تقرأ القصة، وتتعرف على سبب قوة هذه المشاعر، ووصولها لك بسهولة.

عند قراءة قصة الرواية، سيبدو لنا أن رئيس البوليس، البطل الثاني بالأوبرا، سكاربيا، هو رمز عن نابليون، والذي عاقب البطل، ماريو الرسام؛ من أجل سرقة حبيبته منه، وهي توسكا، المرأة التي ضحت بنفسها من أجل إنقاذ حبيبها من الموت، وقدمت نفسها لسكاربيا، ومثلت عليه الحب على وعد بأنه لن يعدمه، وسيساعدهما على الهرب، ولكن غدر سكاربيا جاء قبل غدر توسكا به، بعدما طعنته بسكين، وسرقت تصريح الخروج وذهبت تبشر حبيبها ماريو الرسام؛ وجدته مقتولًا بالرصاص، وقبل أن يتملك منها الحزن والصريخ، جاء الحرس ليقبضوا عليها؛ فألقت نفسها من فوق القلعة، وهي تردد: أموت من أجل الحب.. أموت من أجل الحب.

كيف أستمتع بلغة لا أعرفها؟

ساعد نفسك على فهم معنى كل جملة بالتوازي مع موسيقاها، وتخيل ديكور المسرح، وأماكن الشخصيات على الخشبة، وماذا سيرتدون ليتناسب مع روح العصر الذي تدور فيه القصة، وسوف تدرك بالتدريج أن الكلمات والموسيقى يكملان بعضهما، ولا ينفصلان، حيث يمكنك فهم تطور الأحداث عبر الكلمات، ولكن لا شيء أفضل تعبيرًا عن مشاعر الشخصية من الموسيقى.

Embed from Getty Images

تأكد من أنه ليس من الضروري فهم اللغة التي يغني بها المؤدون للاستمتاع بالأوبرا؛ لأنها تأتي من ثقافات مختلفة، أغلبها لاتينية قديمة، وقليلًا ما تغنى بالعربية أو الإنجليزية، وقريبًا بدأت بعض دور الأوبرا بتثبيت شاشات صغيرة على ظهر الكراسي تعرض النص المسرحي بلغات مختلفة، فما عليك الآن هو قراءة النص الشعري المترجم بلغتك، والتعرف للغة التي ستعرض بها الأوبرا، واللغة المثبتة على الشاشة المقابلة لكرسيك، سيمكنك هكذا فهم الأوبرا وأحداثها، وستستمتع بسماع اللاتينية القديمة، والتي لم تعد موجودة، فهي لغة ذات حروف ثقيلة تميز بين أصوات المغنيين.

هل هناك عروض أوبرالية مناسبة للمبتدئين؟

ليس هناك من قاعدة ثابتة لمن يستمع للأوبرا لأول مرة، ولكن ربما تبدو بعض الروائع أكثر ملاءمة لاعتياد أذننا على مقطوعاتها الموسيقية الشهيرة، أو أسطورتها التي قد نكون سمعنا عنها أو قرأناها قبل ذلك. وعلى أية حال، فإن السماع لعرض لأول مرة يلزم منا كل مرة الاطلاع والقراءة.

– أوبرا لاترافياتا أو (المرأة التي ضلت طريقها) لجوسيبي فيردى عن رواية غادة الكاميليا، وهي عرض تمثيلي غنائي تصويري تتضح فيه بسهولة عناصر العرض الأوبرالي.

  • أوبرا توسكا لا بوهيمي أو (الحياة البوهيمية) لجاكومو بوتشينى، وهي عرض غنائي موسيقي.

-أوبرا لوتشيا دي لامير مور أو (عروس لامير مور) لسلفادور كامارانو، وهي عرض رومانسي.

  • أوبرا دون جيوفاني لموتسارت، عن نبيل من مدينة البندقية الإيطالية، وهي أوبرا كلاسيكية.

كيف أحصل على تذكرة رخيصة؟

تأكد من الموقع الرسمي بدولتك أن دخول دار الأوبرا لن يكلفك شيئًا على الأرجح، ربما فقط بطاقة هويتك لتخطي الباب الرئيس. وماذا عن باب المسرح؟ هذا يتوقف على متابعتك جدول عروض الدار، فهناك بالفعل عروض مجانية وبدون شروط، سوى أن تكون مهندمًا بأبسط الملابس، مثل قميص وبنطلون، دون تقاليع شاذة قد لا تتناسب مع المكان، أو اصطحاب حيوانات، ويمكنك قراءة شروط الحضور المدونة على ظهر التذكرة.

Embed from Getty Images

تختلف أسعار عروض الأوبرا حسب جنسية الفرقة الاستعراضية، فهناك فرق عالمية في الأغلب تكون أسعار تذكرتها غالية، وهناك فرق محلية أسعارها زهيدة وأحيانًا مجانية، وتفسيرًا لارتفاع سعر عروض الأوبرا عن البالية أو الغناء، فهي تقدم عدة فنون في عرض واحد، أوركسترا كاملة، ممثلين ومغنيين، ديكورات كاملة ومكلفة، راقصين، نص شعري جيد، ولكن ربما يحدث هذا مع حفلات يحييها نجوم عالميون، فصدقني أنت لن تفكر في سعر التذكرة، فأنت لن تحصل على التذكرة الغالية إلا بمشقة.

لضمان الحضور دون الكثير من التكلفة ففي البداية، سنحجز تذاكرنا في العروض المحلية، بفرقة وطنية، وبعيدًا عن العروض الموسمية لشدة الازدحام، وبالتالي ارتفاع سعر التذكرة، لذا تابع جدول عروض دار الأوبرا بدولتك وأسعار التذاكر لوجود تفاوت كبير بين أسعار العروض.

بتفاوت سعر التذكرة من عرض لآخر، فإن سعر التذكرة يختلف داخل العرض الواحد، فيختلف السعر من البلكون ومقدمة المسرح، والصف الأخير، وأقصى يمين وأقصى يسار المسرح، وأيضًا يمكن اختلاف سعر نفس العرض ونفس الفرقة بين العرض الصباحي والعرض المسائي، واهتم بالبحث حول ميزة يوفرها لك عملك أو نقابتك المهنية، فهناك تذاكر مخفضة للطلاب، والصحافيين، وللعاملين بالهيئات العامة والثقافية، وأكثر من فرصة متاحة عبر متابعتك للموقع الرسمي.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم، ليست للأغنياء واللاتينيين فقط.. دليلك للاستمتاع بـ «الأوبرا»، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : ساسة بوست