عادل مصطفى.. ترك الشرقية ليتطوع في ترميم مسجد الروضة دون مقابل
عادل مصطفى.. ترك الشرقية ليتطوع في ترميم مسجد الروضة دون مقابل

عادل مصطفى.. ترك الشرقية ليتطوع في ترميم مسجد الروضة دون مقابل

صحيفة اليوم نقلا عن الوطن ننشر لكم عادل مصطفى.. ترك الشرقية ليتطوع في ترميم مسجد الروضة دون مقابل، عادل مصطفى.. ترك الشرقية ليتطوع في ترميم مسجد الروضة دون مقابل ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز،

عادل مصطفى.. ترك الشرقية ليتطوع في ترميم مسجد الروضة دون مقابل

.

صحيفة اليوم استضافت الإعلامية إيمان الحصري، عادل مصطفى، المواطن البسيط الذي قطع آلاف الكيلو مترات من منيا القمح، متطوعا إلى قرية الروضة بالعريش للمساهمة في إعادة إعمار المسجد، بعد حادث الهجوم الإرهابي على مسجد الروضة ببئر العبد، وذلك خلال برنامجها "مساء دي إم سي"، على قناة "دي إم سي".

حيث قال "مصطفى"، إنه فكر في المساهمة في إعمار المسجد وأحضر الزجاج بكميات كبيرة لتركيب الزجاج المكسور بعد الحادث الأليم حيث إنه يعمل صنايعي زجاج، موضحًا أنه لم يتلقى دعوة من أحد ولم ينتظر اتصال أحد به من أجل مساعدتهم، حيث قرر السفر إلى العريش لتركيب الزجاج للمسجد إكرامًا للشهداء.

وأضاف أنه لم يخش من العناصر الإرهابية، أثناء ذهابه إلى العريش ، حيث إنه أيقن بأن لديه رسالة يجب أن يصلها وأعمال خير يجب أن يقدمها، مستطردًا :" أنا مش أحسن من اللي ماتوا، وربنا يرحم شهداء صحيفة اليوم، أسرتي شجعتني على هذا العمل ولم تمنعني، كلنا بنشعر بالألم أسر الشهداء الحادث الأليم".

 وأشار إلى أنه قام بعمل القياسات للزجاج من الصور المنتشرة علي الإنترنت لشبابيك المسجد، وأن الشيء الوحيد الذي كان يخشاه هو أن يذهب ويجد بأن الزجاج قد تم تركيبة في المسجد ، حيث يريد أن يكون هو صاحب هذا العمل الخيري، مضيفًا :" خوفت أروح ألقي الأزاز أتركب، لأني كان نفسي أشارك وكرم ربنا خلني أركب الإزاز بتاعي".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم،

عادل مصطفى.. ترك الشرقية ليتطوع في ترميم مسجد الروضة دون مقابل

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوطن