«من الحسين إلى شرم والتجمع».. رحلة رؤساء مصر مع صلاة عيد الأضحى
«من الحسين إلى شرم والتجمع».. رحلة رؤساء مصر مع صلاة عيد الأضحى

«من الحسين إلى شرم والتجمع».. رحلة رؤساء مصر مع صلاة عيد الأضحى صحيفة اليوم نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم «من الحسين إلى شرم والتجمع».. رحلة رؤساء مصر مع صلاة عيد الأضحى، «من الحسين إلى شرم والتجمع».. رحلة رؤساء مصر مع صلاة عيد الأضحى ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز، «من الحسين إلى شرم والتجمع».. رحلة رؤساء مصر مع صلاة عيد الأضحى.

صحيفة اليوم تسجيل سجل عبر الفيسبوك سجل عبر تويتر
سجل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق

لكل رئيس عاداته وطقوسه في الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، والتي تتمثل في أداء صلاة العيد والتزاور أو تبادل التهاني مع رؤساء الدول الأخرى، وهو الحدث الذي اهتمت به وسائل الإعلام المحلية والعربية، كنوع من الاحتفاء بالرؤساء.

في التقرير التالي يستعرض لكم "التحرير لايف" طقوس أداء صلاة عيد الأضحى في حياة رؤساء مصر.

جمال عبد الناصر

منذ توليه منصب رئيس الجمهورية، حرص الزعيم الراحل جمال عبد الناصر على أداء صلاة عيد الأضحى في مسجد الإمام الحسين، وظل مواظبا على تلك العادة طوال فترة حكمه، كما اعتاد أيضا زيارة ضريح "الحسين"، يرافقه كبار رجال الدولة في ذلك الوقت، وعلى رأسهم المشير عبد الحكيم عامر.

وكانت من عادات الرئيس الراحل أن يلقي خطبة إلى الشعب ثم يسير بين الجماهير لمعايدتهم، ومن ثم يتجه إلى أسرته للاحتفال معهم، ثم يرسل برقيات التهنئة إلى رؤساء الدول الأخرى.

السادات

سار الرئيس السادات على درب "ناصر"، وحافظ طيلة حياته على أداء صلاة العيد في مسجد الحسين بالقاهرة، وبعد انتهاء الصلاة كان يذهب لزيارة ضريح الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، ثم بعدها إلى ضريح والدته في قرية "ميت أبوالكوم" بمحافظة المنوفية.

يذكر أن "السادات" كان يذهب لأداء صلاة العيد بالبذلة العسكرية، وذلك قبل تحرير سيناء، وبعد تحرير بعض من أجزائها، أصبح يرتدي البدلة الكلاسيكية مفضلًا اللون الكحلي الغامق، لأداء الصلاة في العريش، كما اعتاد أن يحضر بعد الأعياد خلف الإمام محمد الشعراوى بمسجد السيدة زينب.

جمال عيد: «الرؤساء إلى السعودية والوزراء إلى الإمارات.. أما الثوار إلى طرة»جمال عيد: «الرؤساء إلى السعودية والوزراء إلى الإمارات.. أما الثوار إلى طرة» «اسم» مبارك و«قطن» عبد الناصر.. ملابس الرؤساء بين النرجسية والزهد«اسم» مبارك و«قطن» عبد الناصر.. ملابس الرؤساء بين النرجسية والزهد بالصور.. «الرؤساء والرياضة» مرسي حالة شاذة..وأوباما وكاميرون يتنافسانبالصور.. «الرؤساء والرياضة» مرسي حالة شاذة..وأوباما وكاميرون يتنافسان

مبارك

أدى الرئيس الأسبق حسني مبارك أول صلاة لعيد الأضحى في مسجد الحسين، لكنه خالف تلك العادة في سنوات حكمه الأخيرة، وأصبح يؤديها بمسجد السلام في مدينة شرم الشيخ، وذلك بصحبة كبار رجال الدولة وشيخ الأزهر.

مرسي

خلال فترة حكمه الذي دامت لسنة واحدة، أدى الرئيس الأسبق محمد مرسي، صلاة العيد في مسجدين، حيث صلى في مسجد عمرو بن العاص في عيد الفطر، بينما كانت صلاة عيد الأضحى في مسجد الرحمن الرحيم بمدينة نصر.

السيسي

أول صلاة لعيد الأضحى أداها الرئيس عبد الفتاح السيسي كانت بمسجد السيدة صفية المجاور لقصر الاتحادية بمصر الجديدة، بحضور محلب، رئيس مجلس الوزراء آنذاك، ووزير الدفاع، بالإضافة إلى وزير الداخلية الأسبق، اللواء محمد إبراهيم، ثم أصبح يصلي عيد الأضحى في مسجد المشير حسين طنطاوي بالتجمع الخامس.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم، «من الحسين إلى شرم والتجمع».. رحلة رؤساء مصر مع صلاة عيد الأضحى، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري