أوغندا ليس الأول..5 منتخبات متواضعة حرمت الفراعنة من حلم المونديال
أوغندا ليس الأول..5 منتخبات متواضعة حرمت الفراعنة من حلم المونديال

أوغندا ليس الأول..5 منتخبات متواضعة حرمت الفراعنة من حلم المونديال

صحيفة اليوم نقلا عن الدستور ننشر لكم أوغندا ليس الأول..5 منتخبات متواضعة حرمت الفراعنة من حلم المونديال، أوغندا ليس الأول..5 منتخبات متواضعة حرمت الفراعنة من حلم المونديال ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز،

أوغندا ليس الأول..5 منتخبات متواضعة حرمت الفراعنة من حلم المونديال

.

صحيفة اليوم أحرج منتخب أوغندا منتخبنا الوطني في مواجهة اليوم بهدف نظيف، ليهدد من فرص وصولنا لمونديال روسيا 2018، إلا أن هذا السقوط لم يكن الأول من نوعه، وإنما هو امتداد للسيناريو المتكرر في كل نسخة من تصفيات المونديال منذ أكثر من 27 عامًا مضى.

ويرصد صحيفة اليوم قصة 5 منتخبات أحرجت منتخبنا من قبل في التصفيات المؤهلة لكأس العالم، رغم تواضعها الفني.

زيمبابوي 94

في تصفيات مونديال 94 شارك المنتخب الوطني في المرحلة الأولى منها، حيث أوقعته القرعة في المجموعة الثالثة التي ضمت زيمبابوي وتوجو وأنجولا، واستهلمنتخبنا لتصفيات بشكل مشابه للغاية لتصفيات مونديال 2018 الحالية، حيث حقق الفوز في أول مباراتين أمام أنجولا بهدف نظيف، وتوجو بأربعة أهداف مقابل هدف.

ورغم البداية الجيدة بعد أول جولتين، إلا أن الفريق تعرض للخسارة أمام زيمبابوي بهدفين مقابل هدف في الجولة الثالثة ثم تعادل سلبيا أمام أنجولا، قبل أن يكرر الفوز على توجو بثلاثية نظيفة، لنحتاج الفوز على زيمبابوي في المباراة الأخيرة التي أقيمت بستاد القاهرة، والتي تم إلغاؤها وإعاردتها على أرض محايدة رغم فوزنا بسبب واقعة "الطوبة" الشهيرة، ليحسم التعادل المباراة المعادة، وتصعد زيمبابوي لملاقاة أسود الكاميرون، الذين نجحوا في الفوز وحجز بطاقة التأهل للمونديال.

ليبيريا 98

خاض منتخب مصر التصفيات المؤهلة لمونديال فرنسا 98 من المرحلة الثانية مباشرةً دون المشاركة في الدور التمهيدي، في مجموعة ضمت تونس وليبيريا وناميبيا، وكان الفريق المصري هو صاحب الحظ الأوفر والترشيحات الأقوى للصعود.

ومارس منتخبنا عادته في تعقيد الأمور بخسارة من ليبيريا في الجولة الثالثة بهدف نظيف سجله نجم الكرة الأفريقية جورج وايا في الدقيقة 29 بعد خطأ فادح من الحارس عصام الحضري، عطّل من مسيرتنا نحو المونديال، لصحالح المنتخب التونسي متصدر المجموعة.

ناميبيا 2002

مرة أخرى يرفض الحظ الابتسام للمصريين، ويقع المنتخب المصري مجددا في مجموعة صعبة بتصفيات المونديال ولكن هذه المرة في وجود منتخبين من منتخبات شمال أفريقيا الذين يجيدون اللعب أمام الفراعنة وهما المغرب والجزائر، بخلاف منتخبيّ السنغال وناميبيا.

وكالعادة تعثر منتخبنا أمام الحلقة الأضعف في المجموعة ناميبيا؛ حيث تعادلنا على أرضهم بهدف لكل فريق؛ لينهى الفراعنة التصفيات في المركز الثالث برصيد 13 نقطة خلف السنغال المتصدرة برصيد 15 نقطة وبفارق الأهداف عن المغرب.

بنين 2006

لم تختلف تصفيات مونديال 2006، عن سابقتها حيث واصل المنتخب الوطني هوايته المعتادة في السقوط أمام الفرق الضعيفة بينما أجاد أمام الفرق القوية أمثال السنغال والكاميرون.

وخلال ثالث جولات المجموعة سقط الفريق الوطني في فخ التعادل الإيجابي 3-3، أمام بنين في مباراة لم يتوقع أكثر المتشائمين أن تنتهي بهذه النتيجة.

وأنهى منتخب مصر تلك النسخة من التصفيات في المركز الثالث برصيد 17 نقطة بفارق 5 نقاط عن منتخب كوت ديفوار المتصدر والمتأهل للمونديال.

زامبيا 2010

تأهلت مصر للعب في التصفيات النهائية لكأس العالم 2010، في مجموعة تضم كل من الجزائر وزامبيا ورواندا، وظن حينها الجميع أن حلم المونديال صار على بعد خطوة من التحقيق، بعد الفوز بلقبيّ أمم أفريقيا 2006 و2008.

كانت البداية مخيبة للآمال بالتعثر أمام منتخب زامبيا بالتعادل 1-1، ثم الهزيمة من الجزائر 3-1، لتتلاشى كل الأحلام الوردية، ونستأنف المسيرة التي انتهت بلقاء الجزائر الفاصل بأم درمان، الذي انتهى لصالح "الخُضر".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم،

أوغندا ليس الأول..5 منتخبات متواضعة حرمت الفراعنة من حلم المونديال

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الدستور