بالتفاصيل.. الليوث تعود للزئير وتفرض التعادل المُر على الهلال
بالتفاصيل.. الليوث تعود للزئير وتفرض التعادل المُر على الهلال

بالتفاصيل.. الليوث تعود للزئير وتفرض التعادل المُر على الهلال صحيفة اليوم نقلا عن عاجل ننشر لكم بالتفاصيل.. الليوث تعود للزئير وتفرض التعادل المُر على الهلال، بالتفاصيل.. الليوث تعود للزئير وتفرض التعادل المُر على الهلال ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز، بالتفاصيل.. الليوث تعود للزئير وتفرض التعادل المُر على الهلال.

صحيفة اليوم نجح الشباب في الخروج متعادلا بنتيجة 1-1 من مباراته مع الهلال التي أقيمت مساء الأربعاء (1 نوفمبر 2017)، ليحصل كل فريق على نقطة واحدة فقط.
هذا التعادل هو تعادل بطعم الهزيمة المُرّة بالنسبة للهلال الذي ارتفع رصيده للنقطة 20 متساويا في الرصيد مع الأهلي المتصدر، إلا أن الهلال كان يطمح في الفوز بالنقاط الثلاث لينفرد بالقمة، مستغلا تعادل الأهلي مع الفيحاء، إلا أنّ استبسال لاعبي الشباب وقتالهم حتى النهاية أمام الهلال منحهم نقطة رفعت رصيد الفريق إلى النقطة التاسعة، لكنها نقطة مصحوبة بدفعة معنوية هائلة بعد نجاح الفريق في التعادل مع فريق كبير كالهلال.شوط سلبي

انتهى الشوط الأول من مباراة الهلال والشباب بالتعادل السلبي، في المباراة الجارية حاليًا ضمن منافسات الجولة التاسعة من الدوري السعودي للمحترفين.

قدم الفريقان شوطًا متوسط المستوى، ولم يتمكن أي منهما من بسط سيطرته المطلقة على مجريات اللعب، إلا أنّ أبرز مكاسب الهلال تمثلت في مشاركة نواف العابد في اللقاء من بدايته لتجهيزه للمشاركة في الدور النهائي لدوري أبطال آسيا، بعد فترة طويلة من ابتعاده عن اللعب للإصابة.

جاءت بداية المباراة قوية وسريعة من الفريقين، إلا أنّ الضغط الهجومي مال لمصلحة الهلال بمرور الوقت فيما حاول الشباب الاعتماد على الهجمات المرتدة، لكن الغريب أن اللعب انحصر في وسط الملعب بدون مبرر قبل مرور ربع ساعة.

في الدقيقة 16 حاول نواف العابد استكشاف طريقه نحو مرمى الشباب بتسديدة تولت لركنية، أتبعه ريفاس بتسديدة قوية اصطدمت بالجزائري مال بلعمري.

مع انتصاف الشوط الأول قاد نواف العابد هجمة ومرر لماتياس بريتوس الذي فشل في السيطرة على الكرة لتضيع الهجمة، إلا أن الشباب رد على تلك الهجمة بهجمة سريعة لم تسفر عن خطورة حقيقية ليقظة الدفاع الأزرق.

في الدقيقة 33 نجح محمد جحفلي في القضاء على هجمة مرتدة خطيرة للشباب عندما وصلت الكرة لناصر الشمراني على حدود منطقة الجزاء، إلا أن جحفلي نجح في قطع الكرة منه بكل سهولة لينقذ مرماه من فرصة خطيرة.

وفي الدقيقة 35 شن الشباب هجمة مرتدة سريعة أخرى، إلا أن سعد الأمير مرر الكرة بالخطأ لمدافعي الهلال في مشهد غريب!!.

بعد فترة من النشاط الشبابي بدأ الهلال يستعيد زمام المبادرة من جديد ونجح لاعبو الأزرق في نقل اللعب لنصف ملعب الشباب، لكن بدون أي فاعلية على مرمى فاروق بن مصطفى بعدما تكسرت كل المحاولات على حدود منطقة الجزاء البيضاء.

الدقيقة 43 تشهد هجمة سريعة للشباب عندما انطلق الشمراني في الجبهة اليمنى لتصل الكرة إلى باهبري لكنه سدد في يد علي الحبسي، لتمر الدقائق دون جديد فينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

• شوط رائع

بداية الشوط الثاني حملت الخبر السعيد للهلاليين، عندما تمكن كارلوس إدواردو من تسجيل هدف للهلال عندما قابل عرضية محمد البريك بتسديدة مباشرة سكنت شباك الشباب في الدقيقة 47.

الهدف الهلالي لم يؤثر على معنويات الشبابين الذين تماسكوا سريعا وشنوا هجمة خطيرة في الدقيقة 49 تبادل خلالها لاعبو الأبيض عدة مرات لكنها انتهت بتسديدة في أحضان الحارس العماني علي الحبسي.

في الدقيقة 54 تمكن التونسي فاروق بن مصطفى حارس الشباب من إنقاذ مرماه من هدف محقق، عندما تمكن من تحويل كرة ريفاس المباشرة إلى ركلة ركنية بأطراف أصابعه حارمًا الهلال من هدف مؤكد.

في الدقيقة 56 يخرج هتان باهبري وينزل خالد كعبي لتدعيم صفوف الشباب، فيما تدخل رامون دياز فدفع بمحمد كنو بدلا من نواف العابد في الدقيقة 62.

في الدقيقة 67 قرر الأوروجوياني كارينيو تعزيز هجومه وتغيير طريقة اللعب متحولا للعب برأسي حربة من خلال إخراج ماركوس والدفع بمحمد بن يطو إلى جانب ناصر الشمراني.

فور نزول بن يطو تسبب في هدف التعادل للشباب عندما أرسل كرة عرضية فشل عبدالله الزوري وعلي الحبسي في التعامل معها تاركين الفرصة لخالد كعبي ليضع الكرة في الشباك، مسجلا هدفا مثيرا للجدل بعدما أظهرت الإعادة التليفزيونية شكوكًا حول تخطي الكرة حدود الملعب قبل أن يرسل بن يطو كرته العرضية.

وفي محاولة لتدارك الموقف قام دياز بالدفع بعمر خربين بدلا من بريتوس في الدقيقة 72، وفي أول محاولة له، سدد خربين كرة قوية في الدقيقة 77 استقرت في أحضان الحارس التونسي.

أثبتت مجريات اللعب أن الشباب استعد جيدا للهلال، ونجح مدربه في وضع الطريقة المناسبة لإيقاف خطورة لاعبي الأزرق تماما، الأمر الذي أدى لعجز لاعبي الهلال عن شن هجمات خطيرة أو صناعة فرص حقيقية، حتى إن لاعبين مثل إدواردو وريفاس وخربين غابوا تماما عن المشهد بعدما فشلوا في اختراق منطقة جزاء الشباب، حتى إن خربين وريفاس لم يظهرا إلا عندما سدد كل منهما كرة غير متقنة خارج مرمى الشباب.

في الدقيقة 92 يخرج ناصر الشمراني وينزل وليد العنزي، إلا أن المباراة انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم، بالتفاصيل.. الليوث تعود للزئير وتفرض التعادل المُر على الهلال، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : عاجل