الجزيرة وشباب الأهلي - دبي.. نقطة الانطلاق
الجزيرة وشباب الأهلي - دبي.. نقطة الانطلاق

الجزيرة وشباب الأهلي - دبي.. نقطة الانطلاق صحيفة اليوم نقلا عن البيان ننشر لكم الجزيرة وشباب الأهلي - دبي.. نقطة الانطلاق، الجزيرة وشباب الأهلي - دبي.. نقطة الانطلاق ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز، الجزيرة وشباب الأهلي - دبي.. نقطة الانطلاق.

صحيفة اليوم يستضيف فريق الجزيرة في السابعة و45 دقيقة مساء اليوم فريق شباب الأهلي دبي، على ستاد محمد بن زايد، ضمن الجولة السابعة لدوري الخليج العربي لكرة القدم.

والمباراة نقطة انطلاق للفريقين، بطموح تحسين مركزهما، فالجزيرة (8 نقاط) صاحب الأرض والجماهير يسعى بقوة إلى مغادرة المركز السادس أما شباب الأهلي - دبي (11 نقطة) فيأمل في المنافسة بقوة على أحد المراكز المتقدمة في صراع القمة.


ويدخل «فخر أبوظبي» المباراة بمعنويات مرتفعة بعد تحقيق فوز مهم في الجولة الماضية على حتا 3 - 2، وعمل الجهاز الفني خلال الحصص التدريبية على تصحيح الأخطاء التي وقع فيها الفريق، ويغيب عن المواجهة اثنان من أبرز لاعبي الجزيرة للإصابة هما علي مبخوت وأحمد خليل، في مقابل عودة المدافع مسلم فايز.


وأكد تين كات مدرب الجزيرة أن الفريق الأكثر جاهزية من الناحية البدنية ستكون فرصته أكبر في الفوز، لافتاً إلى أن الفريقين كتاب مفتوح ولا توجد أسرار من الناحية التكتيكية، والفريق الأكثر هدوءاً وتركيزاً سيصل إلى المرمى ويسجل الأهداف، وأوصى تين كات لاعبيه بالدقة والتركيز أمام المنافس واستغلال الفرص التي لا تكرر كثيراً في مثل هذه المواجهات القوية.
عودة


تكتمل صفوف شباب الأهلي - دبي أمام الجزيرة، بعودة لاعب الوسط حبيب الفردان، والذي غاب عن مواجهة فريقه والوحدة الأخيرة، للإيقاف بالإنذار الثاني، ولا يفتقد الفريق سوى الغيابات الثابتة من بداية الموسم، وتضم ماجد حسن وإسماعيل الحمادي وسعيد جاسم، وأنضم لهم مؤخراً مانع محمد، واكتمال التشكيلة، سوف يسهل كثيراً من مهمة الجهاز الفني بقيادة المدرب الروماني كوزمين، في وضع التشكيلة المناسبة للمباراة.


منافسة
وأضاف: تقليص عدد فرق الدوري، صنع منافسة أقوى على اللقب، وعلى المراكز المؤهلة لدوري أبطال آسيا والتي أصبحت صعبة بشكل كبير في ظل هذا التنافس بعد تقليص عدد فرق الدوري إلى 12، ومشيراً إلى أن هناك 6 فرق تتنافس على المقدمة وتتبادل مراكزها باستمرار، وهذا الوضع يصب في مصلحة الدوري لأنه يرفع درجة الإثارة في كل جولة، ويجعل المباريات قابلة لجميع السيناريوهات.


أشار الروماني كوزمين، مدرب شباب الأهلي - دبي، إلى أن فريقه مطالب بتسجيل الأهداف عندما يلتقي مستضيفه الجزيرة اليوم، في الجولة السابعة من دوري الخليج العربي، خاصة بعد صيام لاعبيه عن التسجيل آخر جولتين في الدوري.


وقال كوزمين: أتمنى أن نستعيد شهيتنا التهديفية، لأننا في آخر مباراتين، صنعنا فرصاً عديدة، ولكننا لم نسجل أهدافاً، وتعادلنا سلبياً مع الشارقة والوحدة.
وأضاف: وضعية شباب الأهلي - دبي، باتت صعبة، ويجب علينا إيجاد التجانس السريع، لأن كل الفرق متوازنة، ويجب احترام الجميع، ومثلاً نحن تعادلنا مع الشارقة، ولكن لم يتوقع أحد أن يسجل الشارقة 3 أهداف في العين.
تركيز
عن مواجهة الجزيرة، قال: يجب ألا ننسى أن الجزيرة في المباريات المهمة سيظهر بشكل مختلف، مثلما حدث أمام الوصل، ولذلك تنتظرنا مباراة قوية، وعلينا أن نكون في كامل تركيزنا، وأن نحافظ على التوازن بين الهجوم والدفاع، وتحسين الأداء الهجومي، وتسجيل الأهداف.


وحول إمكانية أن تكون الجولة السابعة حاسمة بالنسبة لطموح شباب الأهلي في المنافسة على درع الدوري، قال كوزمين: ممكن أن تكون الجولة مؤثرة، لأنها تشهد مواجهة مباشرة بين الفرق المتنافسة على اللقب، ولكن بصفة عامة أتمنى أن يكون الدوري متوازناً».


العطاس: النجومية للهداف والنجاح للفريق


قال أحمد العطاس مهاجم الجزيرة إن تسجيل الأهداف جزء من مسؤوليته، ويمنحني النجومية، ولكن الفوز يحسب إلى الفريق بشكل كامل من إداريين ومدربين ولاعبين، ولا أعتقد أن الضغوط ستكون أكبر عليّ لأن الجميع مطالب بتقديم الأفضل.


وأضاف: مطالبون بتقديم 200% من إمكانياتنا الفردية والجماعية أمام شباب الأهلي - دبي لأنها تحمل دائماً قدراً كبيراً من الأهمية، حيث يتنافس الفريقان في كل موسم على الألقاب، ودائماً ما تحظى هذه المواجهات بزخم جماهيري.


وشدد العطاس على أهمية اللعب بحذر شديد والتركيز طيلة الـ 90 دقيقة، وأوضح أنهم متحررون من الضغوط، حيث إن الفوز لن يمنحهم المركز الأول، لكنه مفيد في المواجهات التالية من الدوري معنوياً وذهنياً. أبوظبي - البيان الرياضي


وليد عباس: سندافع عن مرمانا بقوة


أكد وليد عباس، مدافع شباب الأهلي- دبي، أن مواجهة الجزيرة الليلة، صعبة على الفريقين، وقال: الجزيرة فريق كبير، ولديه عناصر تمتلك الموهبة والخبرة الكبيرة، بجانب رغبته في الدفاع عن لقب الدوري الذي توج به الموسم الماضي، وما يزيد من صعوبة اللقاء رغبتنا الكبيرة في تحقيق الفوز، مع الظهور بشكل أفضل، ودائماً نلعب للمنافسة على كل البطولات التي نشارك فيها، ونحن كوننا مدافعين، قادرون على الدفاع عن مرمانا، ونتمنى ألا تتلقى شباكنا أهدافاً.


كشف وليد، عن سر قوة دفاع شباب الأهلي- دبي، وعدم تلقيه أهدافاً في آخر مواجهتين، وقال: الدفاع يبدأ من الهجوم، ونحن نلعب بقوة، وتركيزنا كبير ألا يدخل مرمانا أهداف، ونجحنا في تحقيق هدفنا في آخر مباراتين.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم، الجزيرة وشباب الأهلي - دبي.. نقطة الانطلاق، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : البيان