استبعاد روسيا من ألعاب 2018 الأولمبية الشتوية
استبعاد روسيا من ألعاب 2018 الأولمبية الشتوية

استبعاد روسيا من ألعاب 2018 الأولمبية الشتوية صحيفة اليوم نقلا عن فرانس 24 ننشر لكم استبعاد روسيا من ألعاب 2018 الأولمبية الشتوية، استبعاد روسيا من ألعاب 2018 الأولمبية الشتوية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز، استبعاد روسيا من ألعاب 2018 الأولمبية الشتوية.

صحيفة اليوم حظرت اللجنة الأولمبية الدولية مشاركة اللجنة الأولمبية الروسية في دورة ألعاب بيونغتشانغ الشتوية العام المقبل بسبب فضيحة منشطات واسعة النطاق طالت الرياضيين الروس، وسط اتهامات لجهات رسمية بالدولة الروسية بدعم ورعاية منهجية لهذه الممارسات.

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية استبعاد روسيا عن المشاركة في أولمبياد 2018 الشتوي بسبب فضيحة منشطات واسعة النطاق، لكنها سمحت للرياضيين الروس بالمشاركة في المسابقات المقررة في بيونغتشانغ (كوريا الجنوبية) تحت "علم أولمبي وشروط صارمة"، فيما أوقفت وزير الرياضة الروسي السابق مدى الحياة.

وأعلنت اللجنة قرارها بعد فحص أدلة لوجود "نظام ممنهج للتلاعب بقواعد مكافحة المنشطات في روسيا" على مدى سنوات، تورطت فيه العديد من أجهزتها، من وزارة الرياضة الى أجهزة الأمن، ووصلت إلى ذروتها في ألعاب سوتشي الأولمبية الشتوية عام 2014.

وأوقفت اللجنة مدى الحياة نائب رئيس الوزراء الروسي المسؤول عن الشؤون الرياضية فيتالي موتكو، والذي كان وزيرا للرياضة عندما استضافت سوتشي الأولمبياد الشتوي عام 2014.

وقال الألماني توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية إن هذا "شكل هجوما غير مسبوق على نزاهة الألعاب الأولمبية والرياضة".

وأضاف باخ "كرياضي، أعتذر لجميع الرياضيين النظيفين من اللجان الأولمبية الوطنية الأخرى المتضررين من هذا التلاعب.. اتخذت اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية عقوبات متناسبة مع التلاعب المنهجي، مع حماية الرياضيين النظيفين".

ورأى نائب رئيس مجلس النواب الروسي بيوتر تولستوي أن روسيا يجب أن تقاطع الألعاب تماما "إنهم يذلون روسيا من خلال غياب علمها ونشيدها".

وقال رئيس الاتحاد الروسي للبوبسلي (زلاجات الجليد ذاتية الدفع) ألكسندر زوبكوف للتلفزيون الروسي "هذه إهانة. إنها لكمة في المعدة".

ورأت تاتيانا تاراسوفا المدربة الروسية البارزة في التزحلق على الجليد أن قرار اللجنة الدولية "غير عادل على الإطلاق". ووصفتها بالـ"جريمة لرياضتنا الوطنية".

حظر كامل

يأتي قرار اللجنة الأولمبية الدولية بعد 18 شهرا من رفض اللجنة فرض حظر شامل على الرياضيين الروس في أولمبياد ريو 2016 وإخطارها الاتحادات الدولية للألعاب لمختلفة باتخاذ قرار السماح أو حظر المشاركة الروسية في البرازيل بشكل مستقل.

وبعد حظر مبدئي لمعظم متسابقي ألعاب القوى ومنع فريق رفع الأثقال بالكامل من المنافسة في ريو شارك نحو 70 في المئة من الرياضيين الروس الذي كان عددهم الأصلي 387 رياضيا في تلك الألعاب.

لكن باخ قال اليوم الثلاثاء إن الوضع بات مختلفا الآن. وأوضح "(قبل ريو) لم تكن هناك فرصة لسماع الجانب الروسي وحينها كانت القضية بالأساس تتعلق بفشل معمل موسكو. لكن الوضع الآن يتعلق بالتلاعب في نتائج المعمل الأولمبي. الظروف هنا مختلفة تماما".

وقال تقرير شميدت إن اللجنة الأولمبية الدولية لم تصل إلى دليل موثق ومستقل ونزيه يؤكد معرفة أو دعم السلطات العليا في روسيا لهذا التلاعب.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد وصف الاستبعاد المحتمل لبلاده بـ"الإهانة" التي تأتي في وقت تستعد فيه روسيا لاستضافة الحدث الرياضي الأكثر متابعة حول العالم: مونديال 2018 لكرة القدم الذي سحبت قرعته الجمعة في الكرملين.

وقررت اللجنة الأولمبية الروسية الطعن في القرار أمام محكمة التحكيم الرياضية.

 

فرانس24/ وكالات

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم، استبعاد روسيا من ألعاب 2018 الأولمبية الشتوية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : فرانس 24