التخطي إلى المحتوى
ماكغريغور يشن هجوم "صادم" ويصف إلزامية اللقاح بـ"جريمة حرب"
ماكغريغور يشن هجوم "صادم" ويصف إلزامية اللقاح بـ"جريمة حرب"

نقلت الينا اليوم مصادر رسمية أن المقاتل الإيرلندي الشهير، كونور ماغريغور، إتخذ موقف وُصف بـ"الصادم" تجاه اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، قائلا إن إجبار الناس على أخذ التطعيم يرقى إلى جريمة حرب.

وأعلنت إحدى الجرائد الإسبانية، إن ماغريغور الذي ما زال يتعافى من إصابة في الرجل، دخل على خط النقاش الدائر حول لقاحات فيروس كورونا، لا سيما في ظل رفض كثيرين لأخذ التطعيم، على خلفية تصديقهم لنظريات مؤامرة أو لأنهم يبدون خشية من سلامته.

ومن جانبه أعلنت مصادر أن رياضي فنون القتال المختلطة، في تغريدة على "تويتر"، قال إن المفترض هو أن يكون لدى الناس الحق في الاختيار، أما محاولة إجبار الاتحاد الأوروبي للناس على أخذ اللقاح "فلا أتفق معه".

وأشارت إلى ان ماغريغور انتقد سياسيي بلاده، قائلا إنه يعلم أنهم سينساقون لرغبة الأوروبيين في فرض الإلزامية "لقد حان الوقت حتى تقوم إيرلندا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي".

وأوضحت المصادر أنه عندما تعرض ماغريغور لوابل من الانتقادات، بادر إلى التوضيح "أنا لست ضد اللقاحات، وإنما ضد حرمان الناس من الحق في الاختيار".
ويشار إلى أن خبراء الصحة ، يخشون تزايد حملات التشكيك في اللقاحات، مؤكدين أن التطعيم هو السبيل الأوحد للخروج من أزمة "كوفيد 19" التي أحدثت ارتباكا غير مسبوق في العالم.

الجدير بالذكر هنا أن صدور مثل هذه الآراء عن رياضيين كبار وأبطال ونجوم ذوي شهرة، يزيد الطين بلة، نظرا إلى كثرة متابعيهم على منصة التواصل الاجتماعي.

إقرأ أيضاً :