التخطي إلى المحتوى
مصر تحسم الجدل حول تعطيل الدراسة بسبب "أوميكرون"
مصر تحسم الجدل حول تعطيل الدراسة بسبب "أوميكرون"

قالت مصادر رسمية أن بعد جدل كبير حول تعطيل الدراسة في مصر بسبب متحور كورونا أوميكرون، قام وزير التربية والتعليم المصري الدكتور طارق شوقي بحسم هذه الشائعة ، وأكد على استمرار الدراسة بانتظام.


وأضاف وزير التربية والتعليم المصري ، عبر حسابه الرسمي على فيس بوك إن الدراسة في المدارس المصرية تسير بانتظام ووفق الجدول المعلن، وتتم الامتحانات في المواعيد المعلنة، ولا يوجد تعطيل للدراسة بسبب جائحة كورونا، وأي معلومة خلاف هذا فهي كاذبة.

وقال شوقي أيضاً أن حذف أي جزء من مناهج الصفوف المختلفة غير صحيح ، مضيفا أن تدريس مناهج يناير مستمر كما في الجدول رغم اقتصار امتحانات رابع ابتدائي على ما تم دراسته حتى آخر ديسمبر، وأن إتمام الجرعة التعليمية هو الأساس في التعليم حسب قوله.

وأشار الوزير المصري إلى أنه لن يمنع أي طالب من تأدية الامتحان أو الحضور بالمدرسة بسبب عدم التطعيم ضد كورونا، ناصحا في نفس الوقت كل الطلاب من عمر 12 سنة فأكثر بالحصول على اللقاح بعد موافقة ولي الأمر.

والجدير بالذكر أن الساعات الماضية شهدت جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بتعطيل الدراسة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

إقرأ أيضاً :