التخطي إلى المحتوى
نائب مصري يشن هجوما عنيفا على "ساويرس" ويتهمه بالتحريض على الدولة
نائب مصري يشن هجوما عنيفا على "ساويرس" ويتهمه بالتحريض على الدولة

تداولت الصحف ومواقع التواصل الإجتماعي اليوم ان النائب والإعلامي المصري مصطفى بكري في سلسلة تغريدات على "تويتر"، شن هجوما حادا على رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس.

وقال النائب بكري إن "نجيب ساويرس لا يتوقف عن توجيه اللوم إلى الدولة لأنها كما يقول لاتساوي بين القطاعين العام والخاص، هذا كلام يفتقد إلى الموضوعية والمصداقية، فالقطاع الخاص له دور رئيس في عملية التنمية وأكبر دليل على ذلك هو مشاركة شركات ساويرس مع الدولة ومع القوات المسلحة التي تقف بحسم أمام محاولات سيطرة بعض المستغلين على مصادر الإنتاج والتحكم في سوق الأسعار".

وأكدت مصادر مطلعة أن مصطفى بكري قال : "أتمنى من المهندس ساويرس أن يتوقف عن التشكيك في كل شيء، وأن يقول لنا بصراحة، هل أقام مصنعا في مصر، وهل ينكر أن ملياراته التي كونها من مصر كلها خارج البلد، كفاك تشكيكا وتحريضا ضد الدولة وتعمد الإساءة إلى دور قواتنا المسلحة في التنمية، جيشنا ينتج ويصنع لصالح شعبنا، أما الآخرون وأنت منهم فلاهم لهم إلا التكويش علي كل شيء لحسابه".
وأضاف النائب والإعلامي المصري : "قبل أن تتكلم قل لنا كم حجم أموالك في مصر، وكم خارجها، ساعتها يحق لك الكلام ، أما غير ذلك إسمحلي، نحن أدري بالوطن الذي يبني بيد الرجال الشرفاء".
يشار إلى أن رجل الأعمال المصري المهندس نجيب ساويرس ، تعرض لحملة انتقادات واسعة إثر دفاعه عن مطربي المهرجانات الذين منعتهم نقابة الموسيقين من الغناء ولبعض مواقفه التي دافع فيها عن قيام بعض الفنانات بارتداء ملابس اعتبرها المصريون تتنافى مع قيم وتقاليد المجتمع المصري.