التخطي إلى المحتوى
تغريم سوري 3.63 مليار دولار  الأكبر في تاريخ الكويت
تغريم سوري 3.63 مليار دولار الأكبر في تاريخ الكويت

أفادت وسائل إعلام محلية أن رجل أعمال سوري في الكويت حكم عليه غيابيا بالسجن سبع سنوات بالإضافة إلى غرامات تزيد على 1.1 مليار دينار كويتي (3.63 مليار دولار) على خلفية قضية سرقة الرمال سيئة السمعة.

واعتقل المدعى عليه بعد عودته إلى الكويت لمحاكمته أمام المحكمة.

ويقضي الرجل السوري سنوات في السجن مع الأشغال الشاقة وغرامة قدرها 1.110 مليار دينار وهي أكبر غرامة في تاريخ الكويت.

ويقال إن المشتبه به الأول الذي يعمل مديراً لبلدية الكويت قد فر خارج الكويت ولم تصدر المحكمة حكماً ضده بعد.

ظهرت القضية عندما اكتشفت الهيئة العامة للبيئة طريقة جديدة يتم استخدامها لسرقة الأموال العامة - بأخذ الرمال دون ترخيص أو موافقة حكومية.


اكتشفت إدارة التفتيش والرقابة البيئية السرقة واتخذت الإجراءات بحق الشركة المعنية.

واتهمت النيابة العامة الكويتية الرجل بتسهيل تخصيص أموال عامة بقيمة 370 مليون دينار كويتي ، وتزوير تراخيص لشركة عاملة في منطقتي الصبية والسالمي ، والاستيلاء على الرمال وبيعها للغير. كما اتهموه بتزوير إصدار هذه التراخيص والاحتفاظ بها ، والإخلال بواجبات الوظيفة ، وخداع مفتشي البلدية بأن الشركة كانت تنفذ مشاريع كبرى.

إقرأ أيضاً :