التخطي إلى المحتوى
طرد مسؤول إعلامي سعودي بسبب أنباء كاذبة
طرد مسؤول إعلامي سعودي

أفادت صحف محلية أن مسؤولاً إعلامياً سعودياً أُقيل من منصبه لنشره خبر "غير صحيح" حول خطة تنمية طموحة للعاصمة السعودية.

أفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية ، أن رئيس القسم الإعلامي بالهيئة الملكية لمدينة الرياض أقيل ، وسيتم استجواب موظفين آخرين لنشرهم مادة تدعي قرار مجلس الهيئة بإطلاق استراتيجية 3030 للرياض. ولم يتم الكشف عن اسم المسؤول.


وأضافت أن "الأخبار غير صحيحة ولا أساس لها". وأضافت أن ما حدث هو أن مجلس إدارة الهيئة قرر تأجيل إطلاق الخطة الرئيسية لعام 2022 بسبب حجمها الكبير وعدم اكتمال بعض "العناصر المهمة".

كما قرر المجلس الانتهاء من الاستراتيجية العام المقبل ، والموافقة عليها قبل إطلاقها وفق جداول زمنية ، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

في وقت سابق من هذا العام ، قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إن المملكة تهدف إلى تحويل الرياض إلى واحدة من أكبر 10 اقتصادات في العالم ومضاعفة عدد سكانها ليصل إلى 15 مليون بحلول عام 2030.

إقرأ أيضاً :