التخطي إلى المحتوى
النيابة العامة الإماراتية تصدر تحذيراً جديداً من نشر إشاعات وأخبار كاذبة
النيابة العامة الإماراتية تصدر تحذيراً جديداً من نشر إشاعات وأخبار كاذبة

كل من يستخدم الإنترنت لنشر أو تداول أو نشر أخبار كاذبة أو إشاعات أو معلومات مضللة خلافاً للأخبار التي تنشرها مصادر رسمية ، يعاقب بالحبس لمدة سنة على الأقل وبغرامة قدرها 100 ألف درهم.

نشرت النيابة العامة ، اليوم ، مقطع فيديو على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي يسلط الضوء على العقوبات المحتملة لنشر الإشاعات والأخبار الكاذبة ، وفقًا للمرسوم الاتحادي رقم 34 لعام 2021 الهادف إلى مكافحة انتشار الشائعات والأخبار الكاذبة.

ولفتت النيابة العامة إلى أنه وفقا للمادة 52 من القانون ، فإن كل من يستخدم الإنترنت لنشر أو تداول أو نشر أخبار كاذبة أو إشاعات أو معلومات مضللة خلافا للأخبار التي تنشرها مصادر رسمية ، يعاقب بالحبس على الأقل. سنة واحدة وتغريمه 100 ألف درهم ، بحسب وكالة وام.

في حال كان نشر أخبار كاذبة أو إشاعات يثير الرأي العام ضد سلطات الدولة أو يحدث في أوقات الجائحة أو الأزمات أو الكوارث ، يمكن حبس المخالف لمدة لا تقل عن سنتين وغرامة قدرها 200 ألف درهم.

إقرأ أيضاً :