منعًا لاستغلال السائقين.. الحكومة تحكم قبضتها على موقف عبدالمنعم رياض
منعًا لاستغلال السائقين.. الحكومة تحكم قبضتها على موقف عبدالمنعم رياض

منعًا لاستغلال السائقين.. الحكومة تحكم قبضتها على موقف عبدالمنعم رياض صحيفة اليوم نقلا عن الموجز ننشر لكم منعًا لاستغلال السائقين.. الحكومة تحكم قبضتها على موقف عبدالمنعم رياض، منعًا لاستغلال السائقين.. الحكومة تحكم قبضتها على موقف عبدالمنعم رياض ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز، منعًا لاستغلال السائقين.. الحكومة تحكم قبضتها على موقف عبدالمنعم رياض.

صحيفة اليوم أثار قرار وزارة البترول والثروة المعدنية، السبت الماضي، بزيادة أسعار الوقود بنسب تجاوزت الـ50% أزمة كبيرة داخل مواقف السيارات، ومخاوف من استغلال السائقين للزيادة في أسعار الوقود بشكل مضاعف في تعريفة ركوب المواطنين.

وشهد موقف عبدالمنعم رياض، بوسط القاهرة، سيطرة تامة من جانب الحكومة ممثلة في عدة جهات، منعًا لوقوع أي مخالفات من جانب السائقين، أو حالات استغلال لارتفاعات غير مبررة في الأجرة استغلالًا للأسعار الجديدة للوقود.

وقال عابد أحمد، مدير موقف عبدالمنعم رياض، والذي يشمل 12 خط سير، إن جميع السائقين في الموقف ملتزمون بالتعريفة الجديدة للركوب، والتي تلقى نسخة مطبوعة منها توضح قيمة الأجرة بعد الزيادة في كل خط منها.

وأضاف عابد، لمصراوي، الاثنين، أن قوات الشرطة متواجدة داخل الموقف منذ إعلان الأسعار الجديدة للوقود والمواصلات، منعًا لوقوع أي تلاعب من جانب السائقين في الأجرة.

كما تواجد عدد من الموظفين بمشروع سرفيس القاهرة، على مدار اليوم لمتابعة سير الحركة في الموقف، ورصد أي مخالفات تحدث والتعامل معها على الفور.

وقال اللواء عمرو جمجوم، مدير مشروع سرفيس القاهرة، إنهم لم يتلقوا أي بلاغات حتى اليوم من مواقف المحافظة، بشأن مخالفات السائقين لتعريفة الركوب الجديدة التي جرى اعتمادها منذ أمس الأول السبت، بعد زيادة أسعار الوقود صباحًا.

وأضاف "جمجوم"، لمصراوي، أنهم في حالة تأهب قصوى داخل المحافظة من أجل متابعة المواقف بشكل مستمر، ورصد أي مخالفات من جانب السائقين حال وقوعها، والتعامل معها على الفور.

وتابع مدير المشروع، أن المتابعة للمواقف تجري بالتنسيق بين مجموعة من الجهات، ومنها "مشروع السرفيس، ومباحث الأموال العامة، والأمن العام، ومباحث المرور، وخاصة في الموقف الرئيسية".

وشدد اللواء عمرو جمجوم، على أن الأوضاع تحت السيطرة، وحركة المواقف في انتظام كامل، والتعريفة الجديدة التي أقرتها المحافظة أعطت للسائقين حقهم بالكامل في زيادة المحروقات.

وكانت الحكومة، قررت رفع أسعار الوقود، بدءًا من الساعة التاسعة من صباح السبت الماضي، بنسبة وصلت لـ66%.

وزاد سعر لتر بنزين 92 ليبلغ 6.75 جنيه بدلًا من 5 جنيهات، وارتفع سعر لتر بنزين 80 ليصل إلى 5.5 جنيه للتر بدلًا من 3.65 جنيه، وسعر لتر السولار ليبلغ 5.5 جنيه بدلًا من 3.65 جنيه، وارتفع سعر متر  الغاز للسيارات إلى 2.75 جنيه بدلًا من جنيهين.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم، منعًا لاستغلال السائقين.. الحكومة تحكم قبضتها على موقف عبدالمنعم رياض، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الموجز