تمثال محمد صلاح يثير موجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي
تمثال محمد صلاح يثير موجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي

تمثال محمد صلاح يثير موجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي

صحيفة اليوم نقلا عن بي بي سي BBC Arabic ننشر لكم تمثال محمد صلاح يثير موجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تمثال محمد صلاح يثير موجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة اليوم ونبدء مع الخبر الابرز،

تمثال محمد صلاح يثير موجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي

.

صحيفة اليوم اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي موجة من السخرية على تمثال اللاعب المصري ونجم ليفربول الإنجليزي محمد صلاح، الذي أزيح الستار عنه في شرم الشيخ من قبل منتدى شباب العالم احتفالا بالنجاحات التي حققها النجم المصري.

وفور الكشف عن التمثال انهالت عبارات السخرية والدهشة على التمثال في مختلف منصات التواصل الاجتماعي إذ رأى كثير من المستخدمين أنه لا يوجد شبه بينه وبين صلاح.

ونشر المغردون المصريون صور التمثال مرفقينها بعبارات ساخرة .

فقال أحد المغردين: "تمثال عبقري يمشي محمد صلاح و محمد منير و محمد نجم و علي ربيع ولو اتكيت عليه شوية يجيب علي حميدة".

وقالت صاحبة التمثال، النحاتة مي عبد الله على صفحتها في فيسبوك إنها "ليست راضية عن الشكل النهائي له".

وردت مي على الانتقادات التي وجهت لطريقة تصميم التمثال قائلة إن التعليقات السلبية على التمثال "لن تحبطها"، مضيفة: "أنا عملت اللي عليا ومقصرتش، ودي إرادة ربنا أن التمثال باظ في الآخر".

وأضافت أن التمثال لم يكن مصنوعًا من أجل المنتدى: "لما بدأت في التمثال مكنتش عاملاه لمنتدى الشباب ولا للمعرض"

ولم تقتصر التعليقات على العالم العربي بل تعدتها لتصل إلى القارتين الأوروبية والأمريكية.

إذ علق محبو كرة القدم بسخرية على التمثال، معتبرين أنه لا يشبه صلاح لا من قريب ولا من بعيد.

وفي المقابل لم يعلق النجم المصري على الموضوع.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم . صحيفة اليوم،

تمثال محمد صلاح يثير موجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بي بي سي BBC Arabic