إنهاء خدمات 50 ‎% من موظفي البلدية الوافدين
إنهاء خدمات 50 ‎% من موظفي البلدية الوافدين

عقب انتشار ازمة فيروس كورونا فى الكويت، تاثرت جميع القطاعات بجميع انواعها واضطرت الحكومة الى اتخاذ جميع الاجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية حيث قامت بايقاف العمل بالقطاع العام والخاص وتعطيل المدارس الحكومية والخاصة والجامعات. 

أصدر قرار بوقف تعيينات الوافدين خلال هذه الفترة من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) حيث وجه وزير الدولة لشؤون البلدية م.وليد الجاسم الجهاز التنفيذي في البلدية بوقف تعيين الوافدين.

وأكد الوزير أن الاستغناء عن الوافدين في البلدية بدأ، وأنه لن يتراجع عن سياسة إحلال الكويتيين ولن يتم التجاوب مع أي ضغوط  ودعا إلى إنهاء حوالى 50 ‎% من موظفي البلدية الوافدين بعد عطلة عيد الفطر. 

وتم عقد اجتماع مع رؤوساء القطاعات عن بعد وأبلغهم بأنه سيتم اليوم توزيع كشوف بأسماء الموظفين فى كل قطاع بحيث يقوم كل رئيس قطاع بإختيار أسماء الموظفين الذي يرغب في الاستغناء عنهم وتقديم كشف بالأسماء غداً الخميس تمهيدا لتجهيز كتب الإستغناء وتسليمها للموظفين بعد العيد. 

وطلب منهم  بأنه سيتم انهاء خدمة اى موظف مع تقديم السبب للاستغناء عنه وتعد هذه الخطوه الاولى فى انهاء خدمات الوافدين حتى يتم الاستغناء عنهم جميعا فى جميع القطاعات وتشمل كافة الوظائف للمهندسين والقانونين والسكرتارية والمندوبين.