صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

أفادت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، بأنها تعمل على تطبيق نظام مرور المسافرين عبر مطارات دبي باستخدام بصمتي الوجه والعين بدءاً من مارس المقبل، وتمكين المسافرين من الدخول والخروج دون التوقف أمام أي كاونترات، وذلك بعد التسجيل للمرة الأولى في النظام، لافتة إلى أن عدد المسافرين عبر مطار دبي ارتفع منذ بداية العام الجاري بنسبة تصل إلى 7% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.


وقال مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، اللواء محمد المري، خلال المجلس الإعلامي السنوي الذي عقدته الإدارة، أمس، إن أعداد المسافرين عبر مطارات دبي شهدت ارتفاعاً منذ بداية العام الجاري، حيث بلغ عدد المسافرين خلال الأسبوع الأول من يناير الجاري نحو 200 ألف مسافر يومياً، مؤكداً أن أعداد المسافرين ترتفع سنوياً بنسبة تراوح بين 5% و7%.

وأوضح المري رداً على تساؤلات صحافية حول النظام الجديد للتأشيرة السياحية متعددة الدخول لمدة خمس سنوات، التي أعلن عنها مجلس الوزراء أخيراً، أن كل التفاصيل المعنية بهذه التأشيرة سيتم الإعلان عنها قريباً من خلال الأمانة العامة لمجلس الوزراء، لتكون متاحة للجميع.

وأكد أن الإدارة على استعداد كامل لاستقبال إكسبو 2020، وما ستشهده المطارات من زيادة كبيرة في أعداد المسافرين، وذلك التعاون والتنسيق مع الجهات المعنية كافة.

من جهته، أكد مساعد المدير العام لشؤون المنافذ الجوية في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، العميد طلال الشنقيطي، أن الإدارة عززت مطارات دبي بـ122 بوابة ذكية، لتسهيل حركة المسافرين، حيث تعمل على التعرف إليهم باستخدام بصمتي الوجه والعين، وذلك بعد التسجيل مرة واحدة في النظام، ومن ثم يتمكن المسافر من المرور دون التوقف أمام أي كاونترات خاصة بالإقامة.

وأضاف أن النظام الجديد الذي ستبدأ الإدارة تطبيقه في مارس المقبل سيجعل من رحلة المسافر تجربة أكثر سلاسة وسهولة، ويقضي على طوابير الانتظار أمام موظفي الجوازات.