غدآ بشرى سارة لكافة المقيمين بالدولة
غدآ بشرى سارة لكافة المقيمين بالدولة

قام مصدر مسؤول من الحكومة بالأعلان عن خبر هام خلال الأحاطة الإعلامة لحكومة الأمارات ،  التى تضمن آخر تطورات " كوفيد 19 " والجهود الكبيرة لكافة مؤسسات الدولة المتنوعة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد .

وردنا الأن بشرى سارة ستحدث غدآ لكافة المقيمن بالدولة ، التفاصيل

فى هذا السياق ، قام مصدر مسؤول من الحكومة بالأعلان عن خبر هام خلال الأحاطة الإعلامة لحكومة الأمارات ،  التى تضمن آخر تطورات " كوفيد 19 " والجهود الكبيرة لكافة مؤسسات الدولة المتنوعة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد ، وهذا الخبر هو عودة صلاة الجمعة فى المساجد غعتبارآ من غدآ الموافق 4 ديسمبر .

وأوضح الظاهري أن فتح المساجد لأداء صلاة الجمعة بدءاً من الغد، يعد تأكيدآ على أن هذه الخطوة المهمة تم اتخاذها بعد أن قامت مؤسسات الدولة بدراسة وافية لمرحلة عودة النشاط الديني في دور العبادة.

والجدير بالذكر ، أن المتحدث الرسمي للهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، الدكتور سيف الظاهري، كشف عن المستجدات المتعلقة بإعادة فتح المساجد ودور العبادة، مؤكداً أنه نظراً إلى ما تقتضيه المصلحة العامة في التعامل مع جائحة «كوفيد-19»، وضرورة تعاون جميع الجهات في التصدي لهذا المرض والحد من تفشيه، أصدر مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي فتوى بأن الالتزام التام بكل التعليمات الصحية والتنظيمية الصادرة عن الجهات المختصة في الدولة، بالإضافة إلى اتخاذ جميع التدابير اللازمة لمنع انتقال المرض وانتشاره، واجب شرعاً، ولا تجوز مخالفتها بأي حال من الأحوال.

وتتضمن الإجراءات : 1- ضرورة ارتداء جميع المصلين للكمامة .

2-  وإحضار سجادة خاصة للصلاة ، وعدم تركها في المساجد أو مشاركتها مع أحد .

3- والاستمرار في رفع المصاحف وجميع الكتب .

4- وتجنب لمس الأسطح المكشوفة ومقابض الباب .

5- والالتزام بالملصقات الإرشادية لمسافة التباعد والمحافظة عليها، وتجنب الازدحام. 

مع العلم ، أن الطاقة الاستيعابية للمساجد 30%، والسماح بالصلاة في الساحات الخارجية.

وأيضآ فتح أبواب المسجد قبل الخطبة بـ30 دقيقة، والإغلاق بعد تأدية الصلاة بـ30 دقيقة.