بيان هام من " القوة العاملة " لكافة المقيمين بالدولة
بيان هام من " القوة العاملة " لكافة المقيمين بالدولة

قامت " الهيئة العامة للقوى العاملة " بالتحرك نحو حل مشكلة وجود الآلاف من " بلاغات التغيب "  التي تمنع المخالفين من دفع الغرامات وتسوية أوضاعهم ، وهذا فى نفس توقيت تحرك " وزارة الداخلية " .

وردنا الأن أنباء هامة بشأن رفع " التغيب " لتقليص المخالفين من الوافدين ، التفاصيل .

فى هذا السياق ، قامت " الهيئة العامة للقوى العاملة " بالتحرك نحو حل مشكلة وجود الآلاف من " بلاغات التغيب "  التي تمنع المخالفين من دفع الغرامات وتسوية أوضاعهم ، وهذا فى نفس توقيت تحرك " وزارة الداخلية " وأستقبالها لمخالفى قانون الأقامة ، و أعطاهم مهلة جديدة منذ بداية الشهر الجارى .

ومع العلم أن ، " الهيئة العامة للقوى العاملة " حريصة جدآ على أداء دورها بالكامل وإجراءاتها في متابعة الشكاوى العمالية ومنها «بلاغات التغيب» المقدمة ، وذلك بهدف حماية حقوق العاملين في القطاع الأهلى مع الألتزام بالقوانين والقرارات تجاه أصحاب العمل .

والجدير بالذكر ، أن قضايا " التغيّب " التي تمنع بعض العمالة من تعديل أوضاعها خلال المهلة التي منحتها وزارة الداخلية، أوضح المصدر أن «العامل يتقدم بطلب فتح الشكوى، فإذا توافرت شروط بحث الشكوى يتم بحثها في إدارة علاقات العمل، وفي حال الانتهاء منها بالموافقة النهائية على التحويل يتم رفع بلاغ التغيب، أما في حالة عدم الموافقة فإنه لا يتم رفع بلاغ التغيب إلا بعد موافقة صاحب العمل بالتنازل عن بلاغ التغيب، وذلك إذا كان مسجلاً بنظام الهيئة فقط، أو يكون العامل ممن تتوافر فيه شروط رفع بلاغ التغيب من دون موافقة صاحب العمل».

وأفاد المصدر أن رفع البلاغ من دون موافقة صاحب العمل مُتاح للفئات التالية: «زوجة المواطن الكويتي والخليجي، وأزواج وأبناء المواطنة الكويتية والخليجية، والفلسطينيون من حاملي الوثائق، والذين لديهم حكم محكمة مذيل بالصيغة التنفيذية، وعند تحويل العاملة من مادة 18 عمل أهلي إلى مادة 22 التحاق بعائل، بشرط أن يكون لديها أسرة في الكويت».