الكويت.. وافدو الدول المحظورة.. في ورطة كبيرة
الكويت.. وافدو الدول المحظورة.. في ورطة كبيرة

أصبح وافدو الدول المحظورة الذين يقضون حاليا فترة حجر صحي في إحدى الدول الوسيطة بين الكويت وبلدانهم المحظور السفر منها مباشرة الى الكويت (غالبيتهم في دبي وتركيا)، في ورطة كبيرة.

وذلك بعد إعادة جدولة الرحلات القادمة الى الكويت خلال الأسبوعين المقبلين، تنفيذا للقرار الأخير الصادر عن الإدارة العامة للطيران المدني بتقليص أعداد الركاب القادمين إلى مطار الكويت الدولي إلى 1000 راكب يوميا، وبمعدل 35 راكبا على كل رحلة طيران فقط.

وفي التفاصيل، علمت «الأنباء» أنه تمت جدولة الرحلات المشمولة بفترة القرار من قبل بعض شركات الطيران لفترات تزيد على 10 أيام، الأمر الذي نتج عنه استمرار الوافدين في الإقامة لمدة إضافية بهذه الدول «الوسيطة» لحين تمكنهم من العودة إلى الكويت، وبالتالي بروز تكلفة إضافية عليهم نظرا لبقائهم في الفنادق التي يقيمون فيها بهذه الدول حتى يتمكنوا من العودة إلى الكويت، كما نتج عن هذا القرار أيضا تكلفة إضافية على بعض الوافدين نظرا لارتفاع أسعار التذاكر القادمة إلى الكويت بسبب تقليص عدد المقاعد على متن الرحلات إلى 35 مقعدا فقط.