أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بدولة الإمارات العربية المتحدة, عن إرتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد, حيث وصل إلى 140 إصابة فيما تماثلت 5 حالات جديدة للشفاء ليبغ عدد حالات الشفاء 31 حالة.

وأشارت الصحة الإماراتية إلى أن غالبية الحالات مرتبطة بالعائدين من الخارج، أو تم اكتشافها من خلال نظام التقصي وفحص المخالطين لإصابات سابقة، مشيرة إلى أنها بدأت من اليوم تطبيق الحجر المنزلي على جميع العائدين من الخارج.

وأفادت وزارة الصحة الإماراتية، خلال الإحاطة الإعلامية التي نظمتها اليوم، أن الحالات الحرجة بين المصابين حالتين فقط، فيما لم تسجل أي حالة وفاة، مشيرة إلى تشكيل لجنة لمتابعة شؤون الطلاب الإماراتيين المبتعثين في الخارج، البالغ عددهم 4340 طالب وطالبة تابعين لبعثات وزارة التربية والتعليم وكافة الجهات بالدولة، وذلك لضمان عودتهم سالمين إلى الدولة، حيث سيتم تطبيق إجراءات الحجر المنزلي عليهم عقب وصولهم لأرض الوطن.

 

هذا ودعت وزارة الصحة جميع سكان الدولة إلى عدم الانسياق وراء الشائعات، مشيرة إلى قيامها بزيادة الطاقة الاستيعابية لغرف العزل في كافة المنشآت الطبية الحكومية والخاصة، كما يتم مراجعة المخزون الاستراتيجي من المواد الغذائية والتأكد من كفايته لفترات كبير وذلك بشكلٍ مستمر وليس بسبب الحالة الحالية الخاصة بانتشار فيروس كورونا عالمياً.

وأشارت الصحة الإماراتية إلى متابعتها للدراسات والتجارب الخاصة باكتشاف مصل لعلاج فيروس كورونا وفي حال الوصول لدواء سيتم توفيره في أسرع وقت داخل الدولة، لافته إلى تطبيقها إجراءات وقائية حازمة شملت التباعد الاجتماعي، وتقييم الوضع داخل الدولة بشكل مستمر بناد على المعطيات العالمية، بجانب تطبيق الحجر المنزلي على جميع العائدين من الخارج.