إنهاء خدمات الوافدين
إنهاء خدمات الوافدين

كشفت مصادر مطلعة عن «تدوير موسّع مرتقب في البلدية يشمل الوكلاء ورؤساء القطاعات كافة، ومديري الأفرع في المحافظات، إضافة لإحالة البعض منهم إلى التقاعد».

وأكدت المصادر أن «هذا التوجه لايزال ضمن مدار الدراسة لإقراره، خصوصاً بعد تقييم أداء العمل خلال الفترة الماضية»، موضحة أن « قرار التدوير لا يعني التقليل من جهود الوكلاء في قطاعاتهم التي خدموا بها، ولكن بهدف التطوير ودعم آلية العمل، وإعطاء فرصة أكبر للقياديين لزيادة وتيرة الإنتاج المنشودة في البلدية».

وأشارت المصادر إلى أن «البلدية تسعى في الفترة المقبلة إلى تطبيق الخطة الإلكترونية التي من شأنها أن تواكب التطور التكنولوجي الذي ترمي إليه الحكومة عبر التحول الرقمي الكامل في معاملاتها وتعاملاتها».

وفي سياق متصل، تم التأكيد من الإدارة العليا في البلدية، أن كشوفات إنهاء خدمات الموظفين الوافدين كما أعلن عنها الوزير الجاسم سابقاً باتت في حيز التنفيذ.