مجلس الوزراء
مجلس الوزراء

نعى مجلس الوزراء إلى الشعب الكويتي وإلى الأمتين العربية والإسلامية وشعوب العالم وفاة المغفور له بإذن الله قائد العمل الإنساني سمو الشيخ صباح الأحمد الذي انتقل إلى جوار ربه في الولايات المتحدة. 

 

وأعلن نائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير الداخلية ووزير الدولة لشئون مجلس الوزراء أنس الصالح، في بيان على تلفزيون الكويت، أن مجلس الوزراء ينادي سمو ولي العهد أميراً لدولة الكويت. 

كما أعلن الحداد الرسمي لمدة 40 يوما وإغلاق الدوائر الرسمية لمدة 3 أيام اعتبارا من اليوم.

أدى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه صباح اليوم اليمين الدستورية في الجلسة الخاصة التي عقدها مجلس الامة لتأدية سموه رعاه الله القسم. وقال سموه حفظه الله في نطق القسم : «أقسم بالله العظيم أن احترم الدستور وقوانين الدولة وأذود عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله وأصون استقلال الوطن وسلامة أراضيه». 

هذا وقد ألقى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه كلمة هذا نصها : 

«بسم الله الرحمن الرحيم (ربنا أفرغ علينا صبراً وتوفنا مسلمين) صدق الله العظيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله الأخوة رئيس وأعضاء مجلس الأمة المحترمين السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إنه قضاء الله وقدره وإنه وحده سبحانه الذي لا يحمد على مكروه سواه نحمده تعالى ونشكره في المحنة والبلاء كما نحمده في الفضل والرخاء. 

فقد رحل عنا إلى دار الآخرة رمز شامخ من رموزنا الخالدين قدم الكثير لوطنه وشعبه وأمته ترك إرثا غنيا زاخرا بالإنجازات والأعمال المشهودة محليا وعربيا وإسلاميا ودوليا نستذكر بكل الاعتزاز والاهتمام توجيهاته السديدة ونصائحه الأبوية التي تعكس عشقه لكويتنا الغالية وأهل الكويت الكرام والتي ستظل نبراسا هاديا لنا ونهجاً ثابتاً.