نواف الأحمد
نواف الأحمد

 في صفحة جديدة من سجل الأسماء المشرقة التي تولت حكم الكويت وبعد توديع البلاد أميرها الخامس عشر الشيخ صباح الأحمد، رحمه الله، وبمسؤولية القوي الأمين ينتقل مسند الإمارة إلى صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد باعتباره الحاكم السادس عشر للبلاد، وفقا للدستور وأحكام قانون توارث الإمارة. 

 

وبعد 14 عاما من ملازمته، كولي للعهد، أخاه الراحل سمو الشيخ صباح الأحمد، في كل صغيرة وكبيرة من شؤون الحكم وبعد مواقف فاصلة ولحظات حاسمة من تاريخ البلاد وقف إلى جواره فيها سندا وداعما ومشجعا ومشاركا في صنع القرار، جاء دور سموه ليتحمل المسؤولية الكبرى في سدة حكم الكويت. 

وطوال الأعوام الـ14 الماضية كان سمو الشيخ نواف الأحمد وليا للعهد وفقاً للأمر الأميري الذي أصدره سمو الأمير الراحل في السابع من فبراير عام 2006 بتزكية سمو الشيخ نواف الأحمد لولاية العهد لما عهد في سموه من صلاح وجدارة وكفاءة تؤهله لتولي هذا المنصب.