وزراء الداخلية يقدّمون واجب العزاء 
وزراء الداخلية يقدّمون واجب العزاء 

قدّم وزراء الداخلية في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية واجب العزاء إلى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، أنس الصالح، في وفاة سمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد طيب الله ثراه. 

 

 

وأكد وزراء الداخلية أننا فقدنا صوت الحكمة ورمز السلام، مشيرين إلى أن سموه، رحمه الله وطيب ثراه، حمل على عاتقه هموم الأمتين العربية والإسلامية، بجانب حرصه على توحيد الصف الخليجي ورأب الصدع. 

استقبل الصالح على أرض مطار الكويت الدولي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في دولة الامارات العربية المتحدة الفريق الشيخ سيف بن زايد لتقديم واجب العزاء. 

وقال الصالح إن الشيخ سيف قدّم واجب العزاء إلى سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد، وإلى آل الصباح والشعب الكويتي في وفاة المغفور له، مؤكدا ان الكويت وشعبها والأمتين العربية والإسلامية فقدت «قائدا محنكا وحكيما وأميرا للإنسانية حمل السلام للعالم أجمع، وكان حريصا على وحدة الأمة العربية ورفعة شأنها، فكان رمزا للحكمة والعطاء». 

كما تلقى الصالح اتصالا هاتفيا من نظيره السعودي الأمير عبدالعزيز بن سعود، أعرب له فيه عن خالص التعازي والمواساة بهذا المصاب الجلل في وفاة المغفور له طيب الله ثراه وجعل الجنة مثواه. 

قيم ومبادئ وتلقى الصالح اتصالا هاتفيا من وزير الداخلية البحريني الفريق أول الركن الشيخ راشد آل خليفة، أعرب له فيه عن خالص التعازي والمواساة في وفاة المغفور له طيب الله ثراه وجعل الجنة مثواه. 

كما تلقى اتصالا هاتفيا من رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القطري الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني، أعرب له فيه عن خالص التعازي والمواساة في وفاة المغفور له سمو أمير البلاد الراحل «صوت الحكمة ورمز القيم والمبادئ وداعية الحوار».