أنباء عاجة وهامة عن لقاح " فايزر " و" أكسفورد " لكافة سكان العالم
أنباء عاجة وهامة عن لقاح " فايزر " و" أكسفورد " لكافة سكان العالم

وردنا الأن ، أنباء عاجة وهامة عن لقاح " فايزر " و" أكسفورد " لكافة سكان العالم ، وفيم يلى التفاصيل .

كششف استشاري الأمراض المعدية والفيروسية والأستاذ الإكلينيكي بجامعة بريتيش كولومبيا الكندية د. أسامة العنزي، أنه لا يوجد فيروس حي أو ميت في تطعيم فايزر أو أكسفورد لكي يعدي الآخرين، مؤكدا أن الفيروس لا يوجد في التطعيم نهائيا ولا يحتاج المريض إلى عزل بعد التطعيم.

ونقلآ عن جريدة القبس الكويتية ، فقد قال العنزي : إن لقاح فايزر يحتوي على المادة الوراثية المعروفة باسم «مرسال الحمض النووي الريبي» أو «إم آر إن إيه» mRNA، أما تطعيم أكسفورد فهو فيروس غددي مضعف جدا ويستخدم كناقل، ووضعت فيه DNA فيروس كورونا المستجد، مضيفا «لا يوجد فيروس في التطعيم، والشخص الذي تلقى أي جرعة من تطعيم فايزر أو أكسفورد لا يكون معديا للآخرين بالتطعيم نفسه، ولكن يجب الالتزام بغسل اليدين والتباعد الجسدي وارتداء الكمامة حتى لا يأخذ الشخص العدوى بكورونا من الآخرين أثناء هذه الفترة وحتى تكتمل المناعة عنده، فالمناعة والأجسام المضادة تبدأ بالتكون بعد أسبوعين إلى 3 أسابيع بعد أخذ جرعة التطعيم».

وأكد العنزي على أنه لا يوجد دليل علمي يمنع الشخص الذي يعاني من حساسية من أي دواء أو طعام أو لسعات حشرات، من التطعيم، حيث إن مكونات اللقاحات مختلفة تماما.

علمآ بأن ، أسامة العنزى ختم بالقول: الكويت وفرت غرفة للإنعاش في مقر التطعيم في حالة حدوث الحساسية الشديدة، مع أنها نادرة، وبحسب علمي لم تحدث أي حالة حساسية شديدة في الكويت واحتاجت إلى الإنعاش.